لوكا مودريتش يتوج رسميا بالكرة الذهبية 2018

بعد اختياره أحسن لاعب في أوروبا والعالم

113

تفوق لاعب وسط ميدان النادي الملكي الكرواتي لوكا مورديتش على كلٍ من البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس، وأنطوان غريزمان، جناح أتلتيكو مدريد، وتمكن من التتويج رسميا بجائزة الكرة الذهبية التي تمنحها مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية.

وجاء الإعلان عن فوز مودريتش بالجائزة، في الحفل الذي أُقيم مساء الإثنين في العاصمة الفرنسية باريس، وقدمه اللاعب الفرنسي السابق ديفيد جينولا. وكان مورديتش، الذي قاد ريال مدريد للفوز بدوري أبطال أوروبا، ومنتخب كرواتيا لوصافة المونديال، أحرز جائزة أفضل لاعب بأوروبا هذا العام، وكذلك جائزة الأفضل التي يمنحها الاتحاد الدولي لأفضل لاعب بالعالم. ليجمع بذلك الألقاب الثلاثة محطما احتكار النجمين كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي لها خلال السنوات الأخيرة.

لكن يبدو أن هذا الاختيار لم يرضي عشاق رونالدو وميسي، إذ ظهرت عدة تغريدات وتدوينات على مواقع التواصل الاجتماعي تعتبر أن عدم منح الكرة الذهبية للدون البرتغالي غير منصف، لأن أي لاعب آخر لم يسجل أحد أهدافا أكثر منه في موسم 2017/2018، حيث أحرز 54 هدفا، وكان هداف أبطال أوروبا للمرة السادسة على التوالي بـ15 هدفا، وحقق كأس العالم للأندية”.

وفي المقابل، أسفرت نتائج التصويت عن اكتفاء الأرجنتيني ميسي بالمركز الخامس، خلف مودريتش ورونالدو وأنطوان غريزمان وكيليان مبابي. فيما حل سادسا المصري محمد صلاح نجم ليفربول وأفضل لاعب في الدوري الإنجليزي الموسم الماضي. وقال المدرب السابق للإسبان فيسنتي ديل بوسكي، أن الجائزة ستفقد قيمتها إذا لم يحضر ضمن مرشحيها ميسي.

ومنحت المجلة هذا العام جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعبة للمرة الأولى للنروجية آدا هيغربرغ (23 عاما) مهاجمة ليون الفرنسي، والتي أحرزت مع فريقها لقب دوري أبطال أوروبا في المواسم الثلاثة الأخيرة. فيما كانت جائزة أفضل لاعب شاب من نصيب الفرنسي كيليان مبابي مهاجم باريس سان جرمان.